fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

فتنس

الإصابات تقلق مدرب أستراليا قبل مواجهة الأردن

التاريخ : 02-11-2019 10:55:02 | المشاهدات 13575 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

بدأت الإصابات التي لحقت بـ 4 من أبرز لاعبي منتخب أستراليا، تقلق المدير الفني جراهام أرنولد، قبل أن يرتحل لمواجهة الأردن يوم 14 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، ضمن تصفيات المجموعة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

وتعرض جيمي ماكلارين هدّاف الدوري الأسترالي ومهاجم ميلبورن سيتي، لإصابة لم يتم تحديد نوعها ومدى الفترة التي سيغيبها عن الملاعب، لكنها شكلت قلقاً للمدرب أرنولد الذي يأمل أن يشارك هذا اللاعب على وجه التحديد في مباراة الأردن بالنظر لقدراته التهديفية.
 
ويتصدر ماكلارين 26 عاماً، قائمة هدافي الدوري الأسترالي حالياً برصيد 4 أهداف سجلها في 3 مباريات فقط.
 
ويعاني بويل من إصابة قد تفوت عليه فرصة الالتحاق بمنتخب أستراليا قبل مواجهة الأردن، حيث أكدت تقارير صحفية تعرضه للإصابة أيضاً.
 
ويعتبر مارتن بويل 25 عاماً، اللاعب الجوكر بصفوف منتخب أستراليا حيث بإمكانه شغل مركزي الجناح والمهاجم الصريح.
 
وبويل من مواليد إسكتلندا، لكنه يتمتع بجواز سفر أسترالي بفضل والده المولود في سيدني.
 
وانضم بويل إلى قائمة منتخب أستراليا لأول مرة في مسيرته خلال المعسكر التدريبي وأقيم حينها في الكويت، حيث استدعاه أرنولد.
 
وتعرض كذلك أندرو نبوت للاصابة وهو يشغل أيضاً مركز الهجوم، مما قد يدفع أرنولد إلى البحث عن خيارات هجومية من خلال رصده للدوري الأسترالي، من باب التحوط في حال لم يتمكن هؤلاء من المشاركة أمام الأردن.
 
كما يعاني لاعب خط وسط منتخب أستراليا ماسيمو لونجو من الإصابة، وهو يعد أحد الأعمدة الرئيسة التي يعتمد عليها أرنولد في بناء مخططاته التكتيكية في المباريات.
 
وقد تحمل الـ 13 يوماً التي تفصل مواجهة أستراليا أمام الأردن، مستجدات بخصوص إمكانية مشاركة أي من اللاعبين في المباراة المرتقبة.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler