fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

تحت الاحتلال

الاحتلال يشن حملة اعتقالات بالضفة ويهدم 3 مساكن في القدس

التاريخ : 11-11-2019 04:42:28 | المشاهدات 9525 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

اعتقلت قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، فجر اليوم الإثنين، تسعة مواطنين في حملة شنها في مدن وقرى وبلدات الضفة الغربية المحتلة، فيما هدمت قواته ثلاثة مساكن وبركسا زراعيا.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت، حمزة عماد الكامل (18 عاما)، ومحمد عماد الهريمي (18 عاما) ، بعد ان داهمت منزلي ذويهما وفتشتهما، في منطقة وادي شاهين وسط مدينة بيت لحم .

وقالت المصادر، إن القوات اعتقلت الشاب قيس محمد جبارين، بعد ان اقتحمت مخيم جنين وداهمت منزله وفتشته وعبثت بمحتوياته، مشيرة إلى أن مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت القنابل المسيلة للدموع والأعيرة المطاطية والحية دون إصابات.

وأضافت أن جنود الاحتلال اعتقلوا، محمد وليد الزماعرة، وأحمد موسى أبو ريان، بعد تفتيش منزليهما في بلدة حلحول شمال الخليل.

وأشارت إلى أن الاحتلال داهم عددا من المنازل، وقام بتفتشتيها وعرف من أصحابها: جمال محمود مضية، وعدنان اسحق القشقيش، وصهيب أبو ريان، وغيرهم.

إلى ذلك، هدمت آليات الاحتلال "الإسرائيلي" غرفتين سكنيتين في منطقة المنطار ببادية القدس المحتلة.

أقدمت آليات الاحتلال "الإسرائيلية"، اليوم الاثنين، على هدم غرفتين سكنيتين في منطقة المنطار ببادية القدس.

وأفاد يونس جعفر رئيس لجنة الدفاع عن أراضي المنطار، بأن قوات الاحتلال شرعت منذ ساعات الصباح الباكرة بهدم غرفتين سكنيتين في منطقتي "شعب موسى" و"أم الريان" من المنطار التابعة لأراضي بلدة السواحرة.

وأوضح جعفر، أن الهدم جاء بحجة عدم الترخيص.

في السياق، هدمت قوات الاحتلال، مسكنا وفككت بركسا زراعيا شرق القدس المحتلة.

وقال أبو عماد الجهالين ممثل تجمع أبو النوار، إن قوات الاحتلال اقتحمت تجمع أبو النوار، وشرعت بتفكيك بركس زراعي واستولت عليه، مشيرا إلى أن البركس يعود للمواطن محمود عجارمة.

وأضاف أن قوات الاحتلال هدمت مسكنا في وادي الجمل يعود للمواطن ياسر السييالة، بحجة عدم الترخيص.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler