fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

اجرام وتحقيقات

بعد تصوير مقاطع جنسية لها.. شاب يبتز "عاهرة".. وتسقطه بحيلة ماكرة

التاريخ : 19-11-2019 03:15:08 | المشاهدات 8100 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

قضت محكمة مغربية بحبس طالب جامعي 4 شهور، وتغريمه ألف درهم، بعد أن دانته بابتزاز عاهرة، قام بتصوير علاقته الجنسية معها، وهددها بفضحها إذا لم تستجب لمساوماته.

في التفاصيل التي نشرتها صحيفة "الصباح" المغربية، فإن الطالب (ب. ح) يدرس بكلية الحقوق تعرف على فتاة داخل حانة بأحد الفنادق بالمدينة الجديدة (حمرية) بمدينة مكناس، ودعاها إلى ممارسة الجنس معها مقابل منحها ألف درهم، تركته مع إحدى صديقاتها قبل أن تتوجه معه.

وقام الشاب باستئجار شقة لليلة واحدة مقابل 400 درهم ليمارس الجنس مع الفتاة، التي لم تكن أنها ستسقط في شباك نصاب يقوم بابتزازها، بعد أن وضع الطفل في وضعية تسمح له بتصويرهما أثناء المعاشرة الجنسية.

ومن ثم عمل على تحميل الفيديوهات على حاسوبه، ليفاجئ الفتاة (ش. س)، البالغ من العمر 19 عامًا بعد أسبوعين، وأطلعها على الفيديوهات الإباحية التي تجمعهما.

غير أنها لم تعره اهتمامًا، وسارعت إلى قطع الاتصال، ظنًا منها أن الأمر لن يتعد حدود التهديد ومحاولة الابتزاز، لكنها تفاجأت بعد نصف ساعة بإرساله مقاطع من الفيديوهات عبر تطبيق "واتس آب"، ما أصابها بصدمة كبيرة.

وهددها بنشر مقاطع الفيديو على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" إذا لم ترضخ لطلبه، باستدراج مومسات لتصوير مشاهد إباحية لهن، على أن يقوم بابتزازهن ماديًا، إلا أنها لم تتجاوب معه، واقترحت عليه منحه 7 آلاف درهم مقابل التوقف عن تهديده.

وبالفعل، رتبت معه موعدًا في اليوم التالي لتسليمه المبلع المتفق عليه، لكنها كانت قد أبلغت الشرطة التي أعدت له كمينًا محكمًا وألقت القبض عليه.
 



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler