fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

هي وهو

اكتشفي خيانته من طريقة ممارسته للمعاشرة الجنسية...

التاريخ : 19-11-2019 03:46:57 | المشاهدات 7350 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

إحصاءات كثيرة، ربما بالآلاف، تشير إلى أن 60 % من الرجال يخونون زوجاتهم، ومن الممكن أن تكتشف الخيانة من خلال العديد من التصرفات، أو من خلال ضبطه مع عشيقته، وإلى ما هنالك، لكن بحثاً برازيلياً أكد أنه باستطاعة المرأة المتزوجة أن تكتشف خيانة زوجها لها، من خلال طريقة ممارسته المعاشرة الحميمة معها.

وقالت الدراسة: من الأخبار السارة بالنسبة للزوجة، التي ترغب في اكتشاف خيانة زوجها لها أن الباحثين حددوا ثلاثة تصرفات مهمة للرجل أثناء معاشرته الحميمة مع زوجته، يمكن أن تكون دليلاً على ارتكابه الخيانة مع امرأة أخرى، فما هي هذه التصرفات؟

يصبح متحفظاً
الرجال الذين يخونون زوجاتهم يعيشون حياة بوجهين، وهم بذلك يجبرون على تبني حيل لإخفاء الخيانة. فبعد سنوات من ممارسته المعاشرة الحميمة مع زوجته بشكل منفتح ومتحمس؛ ينقلب بشكل مفاجئ إلى رجل متحفظ يطالب زوجته بإظهار الحياء، أو الخجل أثناء المعاشرة الحميمة؛ ليظهر نفسه على أنه رجل ذو أخلاق حميدة. وأضافت الدراسة أن ممارسة هذه الحيلة مع الزوجة قد تكون مضللة بالنسبة لها، ولكنها يجب أن تشك بأن ذلك ليس من طبع زوجها.

يصبح أنانياً
إن الرجال الذين يخونون زوجاتهم يركزون على أنفسهم ولذتهم أكثر، أي الوصول للنشوة من دون أي اعتبار لرغبة الزوجة. وأشارت الدراسة إلى أنه من حسن حظ الزوجة أنها تستطيع كشف هذه الأنانية، التي يقصد من خلالها الرجل إظهار أنه مهووس بممارسة المعاشرة الحميمة مع زوجته، والوصول للنشوة بسرعة، ولكنهم يغفلون الجانب الآخر، معتقدين أن أنانية الرجل في المعاشرة الحميمة مؤشر رجولة وفحولة.

يصبح متغير الطباع
إن الرجل الذي يتغير بسرعة من حيث الطباع أثناء المعاشرة الحميمة مع زوجته؛ يمكن أن يكون من الذين يخونون زوجاتهم، أي أنهم يعتقدون أن الزوجة ستتصرف كما العشيقة في سرير العلاقة الحميمة. وأضافت الدراسة أن لكل امرأة ورجل ردود أفعال مختلفة أثناء المعاشرة الحميمة، ويمكن للزوجة أن تكتشف الخيانة إذا تقدم الزوج بطلب غريب أثناء المعاشرة الحميمة.



التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler