fb fb
ehliyet sınav soruları sesli chat mobil

الرئيسية

-  

أردنيات

حكومة الأردن تفاوض نوبل انيرجي للتراجع عن اتفاقية الغاز

التاريخ : 04-12-2019 12:50:57 | المشاهدات 3225 | عدد التعليقات



صوت البلد للأنباء -

أكدت مصادر مطلعة ان الحكومة تداولت اتفاقية الغاز الاسرائيلي الموقعة بين شركتي الكهرباء الاردنية وشركة “نوبل انيرجي” الامريكية، تزامنا مع العد التنازلي لبدء الضخ ، بداية العام . وفي ذات السياق رفضت وزارة الطاقة ممثلة بالوزيرة هالة زواتي، الافصاح عن النتائج التي توصلت اليها الحكومة بشان الاتفاقية”. وقالت المصادر، ان الحكومة تفاوضت مع الشركة الامريكية وصولا إلى إبرام تسوية تمنح الأردن التراجع عن الاتفاقية دون دفع الشرط الجزائي البالغ نحو (1.2) مليار دينار. وتحظى الاتفاقية برفض شعبي ونيابي والتي تم توقيعها بإلحاح أميركي خلال فترة إدارة الرئيس باراك اوباما السابقة. منحت مراجع سياسية الضوء الأخضر لدراسة بنود الاتفاقية من الناحية القانونية، بحثا عن مخرج لتعطيلها أو التراجع كليا عنها، بعد موقف مجلس النواب الرافض لها . وصدرت فتوى عن المحكمة الدستورية تقضي بعدم حقيقة عرض الاتفاقية على مجلس النواب لرفضها او اقرارها بسبب ان الاتفاقية وقعت بين شركتين “الكهرباء الاردنية” و”نوبل انيرجي” الامريكية ولم تكن الاتفاقية بين بلدين . وتقضي الاتفاقية، بتزويد المملكة بالغاز الطبيعي مدة 15 عاما لتضمن نقل 45 مليار متر مكعب من الغاز ابتداء من العام 2020 . ورفضت احزاب ومنظمات شعبية ومجلس النواب الاتفاقية، إضافة إلى الدعوة إلى ضرورة إلغاء الاتفاقية، بسبب وجود بدائل متاحة أمام الحكومة ، وتغيير الظروف السياسية التي ادت الى ذلك من نفجير انبوب الغاز المصري عدة مرات كذلك الفائض الحاصل في توليد الكهرباء . وكان جلالة الملك عبد الله الثاني قد أكد خلال لقاء كتلة الإصلاح، أن المملكة تدرس الخيارات القانونية الرامية إلى إلغاء الاتفاقية.




التعليقات


اضافة تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق


تنويه : تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع وصوت البلد بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة الزوار ,علما بأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.










haberler